ترجيح ارتفاع الحمل الكهربائي إلى مستويات قياسية الشتاء المقبل

الأربعاء

2021-09-29

رجح مصدر مطلع، أن يصل الحمل الأقصى للنظام الكهربائي خلال الشتاء المقبل إلى 3750 ميغاواط في حال أثرت ظروف جوية استنائية ترفع الطالب على الطاقة بشكل كبير. وبين المصدر أنه في حال تم بلوغ هذا المستوى، فإنه سيتم تجاوز أعلى حمل تاريخي سجله النظام الكهربائي في ذروة الشتاء الماضي الذي وصل في ذلك الوقت إلى 3630 ميغاواط. وقال المصدر إن الأحمال في هذه الفترة ما تزال مستقرة وستبقى عند مستوياتها الحالية خلال الشهرين المقبلين؛ إذ إن الطلب على الكهرباء الذي ترافقه زيادة الأحمال يبدأ في كل عام خلال شهر كانون الأول (ديسمبر) ولمدة 3 أشهر تقريبا. وأكد المصدر أن القدرة التوليدية سواء من المصادر التقليدية أو المتجددة تغطي هذه الاحتياجات من الطاقة الكهربائية، مشيرا إلى أن قدرة محطات الرياح تزيد خلال فصل الشتاء. وبلغت نسبة مساهمة وحدات التوليد الشمسية في الحمل الكهربائي العام الماضي نحو 0.03 % ومحطات الرياح 1.98 %، بحسب التقرير السنوي لشركة الكرباء الوطنية 2020. يأتي ذلك في وقت بلغ فيه الحمل الأقصى للنظام الكهربائي للعام 2020 نحو 3630 ميغاواط خلال شهر شباط (فبراير) مقارنة مع 3380 ميغاواط للعام 2019 خلال شهر كانون الثاني (يناير) وبنسبة نمو بلغت 7.4 %، فيما بلغ معدل النمو السنوي للفترة 2021-2020 نحو 3.1 %. وذكرت الشركة أن جائحة “كورونا” أثرت على عمل الشركة؛ إذ أشارت إلى ثبات الطلب على الطاقة الكهربائية عند المستوى نفسه للعام 2019، في حين كان من المتوقع نموه بنسبة 2.5 % في موازنة الشركة للعام 2020. ورافق ذلك، بحسب التقرير، تخفيض تعرفة البيع بالجملة لشركات التوزيع وتعرفة فرق أسعار الوقود، الأمر الذي أدى إلى انخفاض إيرادات بيع الطاقة خلال 2020 بنسبة 0.12 %. كما انخفضت تكلفة الطاقة الكهربائية العام 2020 بنسبة 9.2 % لأسباب عدة، منها انخفاض أسعار خام برنت بنسبة 32 % وانعكاسه على سعر الغاز الطبيعي.
الأحمال الكهربائية ليوم أمس
الحمل الصباحي : 2650 م.واط
الحمل المسائي : 3260 م.واط