بحث:
​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​

توقيع اتفاقية «الصخر الزيتي» مع «الاستونية» الأسبوع الحالي

الثلاثاء

2014-09-30

توقع الحكومة خلال الاسبوع الحالي اتفاقيات مع شركة العطارات الاستونية اتفاقية لشراء الطاقة لمدة 30 عاما واتفاقيات المشاريع الاخرى لانشاء محطة توليد الطاقة باستخدام الصخر الزيتي بقدرة اجمالية تبلغ 554 ميجا وط.

ويعقد ممثلو الشركة "الاستونية" غدا الاربعاء مؤتمرا صحافيا للحديث حول تفاصيل الاتفاقية.

وكان مجلس الوزراء وافق الشهر الحالي على السير في اجراءات توقيع الاتفاقيات الخاصة بالمشروع الأول من نوعه على مستوى العالم لتوليد الكهرباء من خلال الحرق المباشر للصخر الزيتي باستطاعة 554 ميجاوات الذي ستتم إقامته في منطقة العطارات جنوب المملكة.

وكان وزير الطاقة والثروة المعدنية اكد في تصريحات صحافية ان الحكومة الاردنية ستحصل على ما مقداره 15 مليون دينار سنويا من الشركة الاستونية بدل استخدام الصخر الزيتي في التعدين.
وأكد حامد أن سعر بيع الكهرباء التي تم الاتفاق عليه مع الشركة الاستونية هو 95 فلسا للكيلو واط ساعة لاستثمار 30 عاما و 92 فلسا لاستثمار 40 عاما.
في حين كشف حامد عن أن تكلفة الكيلو واط الذي تشتريه شركة الكهرباء الاردنية هو 127 فلسا، وأن التكلفة النهائية للكيلو واط عند وصوله للمستخدم 170 فلسا. وكشف حامد عن أن هذا المشروع سيوفر اكثر من 2000 فرصة عمل للاردنيين في التخصصات والمناطق كافة.
وتــــم الاتفاق عـــــلى منح الشركة الاستونـــــية امتيازات ضريبية مـــــطابقة للامتيازات التـــــي حصلت عليها الشركات العاملة في مشــــروع توليـــــد الكهرباء الثالث IPP3 والرابع .IPP4
وتبلغ احتياطات الصخر الزيتي الموجودة في اراضي المملكة 70 مليار طن وفقا لنائب مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن د. موسى الزيود. ويسعى الأردن لإيجاد حلول دائمة لارتفاع الفاتورة من خلال ايجاد مصادر بديلة للطاقة، ابرزها توليد الكهرباء من الصخر الزيتي والمفاعل النووي ومشروعات الطاقة الشمسية.
وسجلت فاتورة الطاقة العام الماضي 4.2 مليار دينار او ما نسبته 21 من مئة من الناتج القومي الإجمالي. ووقعت شركة الكهرباء الوطنية مؤخرا محضر اجتماع حول الاعداد لدراسة شاملة لقطاع الكهرباء في الاردن للفترة 2015 – 2034، ستـــــــتضمن سيناريوهات قصيرة وطويلة المدى لتطوير قطاع الكهرباء الأردني، وستنبثق عن الــــــدراسة مخرجات تتضمن توقعات الأحمال الكهربائية ودراسة التوسع في التوليد والنقل الكهربائي، والتقرير الاستراتيجي والخطة الاستثمارية لشركة الكهرباء الوطنية
وتتـــــوقع وزارة الطـــــاقة والثروة المعدنـــــية ان يرتفع الطــــلب على الــــــطاقة الاوليــــة المستـــــــهلكة في المملكة 5.5 % حـــــتى عام 2020 وان يبـــــلغ نحو 12.5 مليون طن مكافئ نفط بزيـــــادة مقدارها 50 من مئة عن استهلاك عام 2013 ولا تعتبر الطاقة المتجددة بديلا عن الطاقة التقليدية المولدة من الوقود الاحفوري، وذلك لعدم كفاءة الطاقة المولدة من الطاقة المتجددة حسب ما يؤكد خبراء في مجال الطاقة.
وتعتبر الطاقة المتجددة بالنسبة للأردن هي خيار لتخفيض تكلفة توليد الكهرباء بالوقود الاحفوري وتساهم في خليط الطاقة الكلي وتنوع خيارات المملكة من التزود بالطاقة.

العرب اليوم- 2014/9/30
الأحمال الكهربائية ليوم أمس
الحمل الصباحي : 2380 م.واط
الحمل المسائي : 2680 م.واط