بحث:
​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​

الدرادكة: السماح للكهرباء الوطنية بالاقتراض من البنوك الإسلامية بسبب تضاعف خسائرها

الثلاثاء

2014-10-21

أكد مدير عام شركة الكهرباء الوطنية المهندس عبدالفتاح الدرادكة، أن قرار مجلس الوزراء بالموافقة على قيام الشركة بالاقتراض من البنوك الاسلامية، وبكفالة الحكومة، جاء بسبب تضاعف خسائر الشركة منذ انقطاع امدادات الغاز المصري بشكل كامل.
وقال الدرادكة في تصريح لـ « الرأي « إن خسائر شركة الكهرباء الوطنية، ستصل مع نهاية العام الجاري إلى نحو 1.3 مليار دينار، فيما ستبلغ الخسائر التراكمية مع نهاية العام الجاري 4.7 مليار دينار، بسبب اعتماد الأردن على الوقود الثقيل والديزل اللذان يعدان أكثر كلفة في توليد الطاقة الكهربائية من الغاز الطبيعي.
وبين أن التوجه إلى الاقتراض البنوك الاسلامية بكفالة الحكومة جاء لتغطية الالتزامات المترتبة عليها واحتياجاتها المالية حتى نهاية العام 2014، والاستمرار في أداء واجباتها والوفاء بالالتزامات المترتبة عليها لصالح شركات التوليد وشركة مصفاة البترول الأردنية وغيرها.
واوضح الدرادكة أن الاقتراض من البنوك الاسلامية بكفالة الحكومة سيكون بنسبة مرابحة اقل من التي تأخذها البنوك التجارية.
كان مجلس الوزراء وبناء على توصية لجنة التنمية الاقتصادية وافق الأحد على قيام شركة الكهرباء الوطنية بالاقتراض من البنوك الاسلامية الاردنية وبكفالة الحكومة لتغطية الالتزامات المترتبة عليها واحتياجاتها المالية حتى نهاية العام الحالي والتي تفاقمت نتيجة انقطاع الغاز المصري .
وياتي القرار – حسب نص قرار مجلس الوزراء - لتمكين شركة الكهرباء الوطنية من تغطية المبالغ المستحقة عليها للجهات المختلفة والاستمرار في اداء واجباتها والوفاء بالالتزامات المترتبة عليها لصالح شركات التوليد وشركة مصفاة البترول الاردنية وغيرها .
وقدر الدراردكة حجم ما تستخدمه المصفاة من الديزل والوقود الثقيل عوضا عن انقطاع الغاز المصري يقدر بنحو 2500 طن يوميا والذي يعتبر ذا تكلفة أعلى من الغاز الطبيعي المسال، فيما يقدر حجم استهلاك اليومي لكافة محطات التوليد نحو 11 ألف طن يومياً.
وتستورد المملكة نحو 97 % من احتياجاتها من الطاقة, والمقدرة بنحو 5 مليارات دولار و التي تشكل ما نسبته 20% من إجمالي المستوردات , التي تعادل ما نسبته 25 % من الناتج المحلي الإجمالي.
يشار إلى أن شركة الكهرباء الوطنية كانت تواجه صعوبة في الحصول على تلك القروض من البنوك المحلية بسبب الخسائر التي منيت بها الشركة خلال الأعوام السابقة, والتي نتجت هذه التكلفة عن انقطاع الغاز المصري الذي تكررت الاعتداءات عليه منذ العام 2011 حيث ترتفع خسارة الشركة نتيجة فرق أسعار الوقود الذي بات قطاع الكهرباء يعتمد عليه كليا لتوليد الطاقة الكهربائية.

الراي
الثلاثاء 2014-10-21
الأحمال الكهربائية ليوم أمس
الحمل الصباحي : 2380 م.واط
الحمل المسائي : 2680 م.واط