بحث:
​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​

5 آلاف طن احتياجات «الكهرباء الوطنية» من الديزل يومياً ونسبة الوقود الثقيل بين 5-10%

الخميس

2012-01-12

قال مدير دائرة التخطيط والإنتاج في شركة الكهرباء الوطنية المهندس أمين الزغل ان مخزون الشركة من الوقود الثقيل يشكل ما نسبته 5- 10% من المخزون الكلي .
واشار الزغل في حديث ل» الرأي» انه اذا ما استمرت مصفاة البترول يتزويد الشركة بمادة الديزل بالكميات المطلوبة لتوليد الطاقة الكهربائية فأن الشركة لن تنفذ أي انقاطاعات للكهرباء .
ولفت الزغل الى ان الحمل الكهربائي وصل في يوم خلال الفترة العشرة ايام الماضية الى نحو 2590 ميغا واط تقريبا متوقعا ان يصل الحمل الكهربائي خلال اليومين القادمين الى 2600 ميغا واط تقريبا بسبب موجة البرد .
وقال ان الشركة تحتاج الى نحو 5000 طن من الديزل يوميا لتوليد الطاقة الكهربائية خلال الفترة الحالية ولتجنب أي قطع مبرمج للكهرباء في أي منطقة من المملكة .
ويذكر ان شركة الكهرباء الوطنية اوقفت تنفيذ اطفاءات مبرمجة كانت قد نفذتها يوم امس الاول .
وكان وزير الطاقة والثروة المعدنية المهندس قتبية ابو قورة قد أكد في وقت سابق انه لا يوجد نقص من مخزون الوقود الثقيل المستخدم في توليد الطاقة الكهربائية في المملكة.
وتعتمد محطات التوليد بشكل كامل على الوقود في إنتاج الطاقة الكهربائية؛ حيث تستخدم هذه المحطات حاليا ما يقارب 4000 طن من الوقود الثقيل و4500 طن من الديزل يوميا في الوقت الحالي.
ويعاني قطاع توليد الطاقة الكهربائية منذ بداية العام الماضي من تراجع كميات الغاز الطبيعي إلى أن انقطعت نهائيا؛ إذ لم تتجاوز كميات الغاز المستلمة خلال العام 2011 نسبةقال مدير دائرة التخطيط والإنتاج في شركة الكهرباء الوطنية المهندس أمين الزغل ان مخزون الشركة من الوقود الثقيل يشكل ما نسبته 5- 10% من المخزون الكلي .
واشار الزغل في حديث ل» الرأي» انه اذا ما استمرت مصفاة البترول يتزويد الشركة بمادة الديزل بالكميات المطلوبة لتوليد الطاقة الكهربائية فأن الشركة لن تنفذ أي انقاطاعات للكهرباء .
ولفت الزغل الى ان الحمل الكهربائي وصل في يوم خلال الفترة العشرة ايام الماضية الى نحو 2590 ميغا واط تقريبا متوقعا ان يصل الحمل الكهربائي خلال اليومين القادمين الى 2600 ميغا واط تقريبا بسبب موجة البرد .
وقال ان الشركة تحتاج الى نحو 5000 طن من الديزل يوميا لتوليد الطاقة الكهربائية خلال الفترة الحالية ولتجنب أي قطع مبرمج للكهرباء في أي منطقة من المملكة .
ويذكر ان شركة الكهرباء الوطنية اوقفت تنفيذ اطفاءات مبرمجة كانت قد نفذتها يوم امس الاول .
وكان وزير الطاقة والثروة المعدنية المهندس قتبية ابو قورة قد أكد في وقت سابق انه لا يوجد نقص من مخزون الوقود الثقيل المستخدم في توليد الطاقة الكهربائية في المملكة.
وتعتمد محطات التوليد بشكل كامل على الوقود في إنتاج الطاقة الكهربائية؛ حيث تستخدم هذه المحطات حاليا ما يقارب 4000 طن من الوقود الثقيل و4500 طن من الديزل يوميا في الوقت الحالي.
ويعاني قطاع توليد الطاقة الكهربائية منذ بداية العام الماضي من تراجع كميات الغاز الطبيعي إلى أن انقطعت نهائيا؛ إذ لم تتجاوز كميات الغاز المستلمة خلال العام 2011 نسبة 10 % من الكميات المتفق عليها .
وتبلغ خسائر الأردن نتيجة انقطاع الغاز المصري بنحو 5 ملايين دولار يومياً وفقا لوزير الطاقة والثروة المعدنية قتيبة أبو قورة؛ إذ تعرض خط الأنابيب الناقل للغاز المصري إلى الأردن لـ10 تفجيرات متتالية منذ بداية العام الماضي.
ويشار إلى أن تكلفة سعر بيع الكهرباء من قبل شركة الكهرباء الوطنية إلى شركات التوزيع ارتفعت إلى 57 فلسا، في وقت تشتريها فيه “الوطنية” من شركات توليد الكهرباء مقابل 120 فلسا لكل كيلوواط/ساعة، وذلك نتيجة فرق أسعار الوقود التي تتحملها “الوطنية”.

جريدة الرأي- 2012/1/12
الأحمال الكهربائية ليوم أمس
الحمل الصباحي : 2140 م.واط
الحمل المسائي : 2710 م.واط